الآن:
MFM

الباجي قايد السبسي: لا وحدة وطنية دون المنظمة الشغيلة ومنظمة الأعراف

Estimated reading time:0 minutes, 0 seconds

أكد رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي في كلمته الافتتاحية خلال إجتماع وثيقة قرطاج اليوم الثلاثاء 13 مارس 2018، ان هذا الاجتماع مناسبة لوضع الامور في اطارها في ظل كثرة التصريحات من مختلف الاطراف مضيفا ان هذا الاجتماع أيضا يكرس عدم الاقصاء من خلال الحوار مع مختلف الأطراف.
وشدد رئيس الجمهورية أن لا وحدة وطنية دون المنظمة الشغيلة ومنظمة الأعراف، مشيرا أن الوضع اليوم صعب يتطلب البحوث عن الحلول الممكنة لتجاوزه.
كما أكد الباجي قايد السبسي أنه ما بقي في وثيقة قرطاج هو الأفضل على حد تعبيره.
وحضر هذا الإجتماع المنظمات والاحزاب الموقعة على وثيقة قرطاج وهم كل من الامين العام لاتحاد الشغل نور الدين الدين الطبوبي ورئيس منظمة الاعراف سمير مجول ورئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية راضية الجربي ومعز زغدانة عن اتحاد الفلاحين وحافظ قائد السبسي المدير التنفيذي لنداء تونس ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي والامين العام لحزب المسار سمير الطيب ورئيسة الاتحاد الوطني الحر بالنيابة سميرة الشواشي ورئيس حزب المبادرة كمال مرجان.

No Comments

اترك تعليقاً

سبر الآراء

[poll id="2"]