51 ألف مليونير في السعودية و63 ألف في الإمارات و29 ألف في الكويت

أضهرت دراسة حديثة أن حجم الثروة في دولة الكويت زاد نحو 7 مليارات دولار في العام 2016 بنمو بنسبته 2.5 بالمئة وأن عدد المليونيرات في الكويت يبلغ نحو 29 ألف مواطن في حين جاءت السعودية في الصدارة بنحو 50.6 ألف مواطن مليونير والإمارات نحو 63 ألف مليونير.
ووفقاً لصحيفة “الأنباء” الكويتية، أكدت الدراسة الصادرة عن بنك كريدي سويس للثروة العالمية أن متوسط نصيب الفرد البالغ من الثروة بالكويت سجل نمواً طفيفاً في خلال العام الحالي بنحو 0.2 بالمئة ليبلغ 119 ألف دولار.
وصنف التقرير الكويت ضمن مجموعة الدخول المرتفعة، مشيراً إلى أن نصيب الفرد من الناتج المحلي للبلاد يبلغ 69.5 ألف دولار. وقدر التقرير عدد الكويتيين الذين تزيد ثروتهم على المليار دولار بنحو 5 أشخاص، فيما يبلغ عدد الأشخاص الذي تتراوح ثرواتهم بين 500 مليون ومليار دولار بنحو 7 أشخاص.
وأضاف التقرير أن قرابة 76 كويتياً تتراوح ثروتهم بين 100 مليون و500 مليون دولار، فيما يبلغ عدد الكويتيين الذين تبلغ ثرواتهم بين 50 و100 مليون دولار نحو 123 كويتياً.
ووفقا للدراسة، بلغ عدد المليونيرات 29 ألف في الكويت كما بلغ عدد الكويتيين الذين تتراوح ثروتهم بين 10 و50 مليون دولار نحو 1.4 ألف كويتي، وتقفز إلى 2.2 ألف مواطن ثرواتهم بين 5 و10 ملايين دولار، وقرابة 26 ألف مواطن ثروتهم بين مليون و5 ملايين دولار، أي 2.1 بالمئة من عدد سكان الكويت.
وكشفت الدراسة أن الكويت جاءت في المرتبة الثالثة خليجياً خلف قطر التي يبلغ نصيب الفرد فيها من الثروة نحو 161.6 ألف دولار والإمارات ثانياً بنحو 151 ألف دولار، فيما بلغ في السعودية 40.5 ألف دولار والبحرين 50.6 ألف دولار.
وكشف التقرير أن حجم الثروة في الإمارات زاد في 2016 بنحو 10 مليارات دولار، ليبلغ عدد المليونيرات نحو 63 ألف مواطن، وفي السعودية زادت الثروة بنحو 15 مليار دولار، ليبلغ عدد المليونيرات السعوديين نحو 50.6 ألف مواطن.
وذكرت الدراسة أن السنوات الخمس المقبلة ستشهد إضافة نحو 945 مليارديراً جديداً حول العالم ليصل العدد الإجمالي إلى نحو 3 آلاف.
وأضاف البنك أن أكثر من 300 من المليارديرات الجدد سيأتون من أميركا الشمالية، ومن المتوقع أن تضيف الصين عددا أكبر من المليارديرات من العدد الذي سيأتي من أوروبا ككل، ليصل الإجمالي من الصين إلى أكثر من 420.
وكالات