وزيرة المراة: 50 بالمائة من الحرفيات في تونس يعملن في القطاع غير المنظم

افادت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة نزيهة العبيدي، اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2016، بأن حوالي 50 بالمائة من الحرفيات في تونس يعملن ضمن القطاع غير المنظم، داعية جميع الحرفيين والحرفيات إلى الدخول الى القطاع المنظم والمهيكل لتوفير الحماية لخبراتهم وحياتهم الاسرية وضمان التغطية الاجتماعية.
وأكدت العبيدي، خلال افتتاح أشغال ورشة عمل إقليمية نظمها مركز المرأة العربية للتدريب والبحوث (كوثر) حول « النساء في القطاع غير المنظم في المنطقة العربية: التحديات والتجارب الجيدة »، ان الوزارة تعمل على تشجيع جميع الحرفيين والحرفيات على الاندماج في القطاع المهيكل، مبرزة أنه تم وضع جملة من الآليات في مجال النهوض بالمراة الريفية وهيكلة عملها إلى جانب إعادة فتح الموقع الالكتروني «بوابة النساء الحرفيات» الذي سيمكنهن من تسويق منتجاتهن خارج حدود الوطن.
وقالت المديرة التنفيذية لـ»كوثر» سكينة بوراوي، إن اهتمام المركز بموضوع النساء المهمشات في القطاع غير المنظم جاء نتيجة ارتفاع نسبة المنخرطات فيه من مختلف دول المنطقة العربية، مبرزة، في هذا الصدد، سعي المركز إلى مواصلة العمل على التوعية باهمية اندماج النساء المهمشات في القطاع المنظم من خلال إطلاق مشروع اقليمي حول «منظمات المجتمع المدني والنساء العاملات في القطاع غير المنظم في تونس والمغرب ومصر».
ويهدف هذا المشروع، وفق ذات المتحدثة، إلى النهوض بأوضاع الفئات العاملة في القطاع غير المنظم من خلال دعم الجمعيات التي تعمل في الصفوف الامامية مع النساء سواء منهن العاملات في القطاع الزراعي أو الحرفيات.
المصدر: وات