وزارء حكومات دول « البنيلوكس » في زيارة مشتركة الى تونس

يؤدي رؤساء حكومات دول البنيلوكس (بلجيكيا – هولندا – اللكسمبورغ)، زيارة رسمية مشتركة هي الأولى من نوعها إلى تونس أيام 4 و5 و6 ديسمبر 2016.
وفي إطار الاستعدادات لهذه الزيارة، استقبل وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2016 بمقر الوزارة، سفيري بلجيكيا وهولندا بتونس ميشال اتيان وهانس فان فلوتن ديسفالت، وذلك وفق بلاغ أصدرته وزارة الشؤون الخارجية.
وأكد الوزير بهذه المناسبة أن هذه الزيارة الهامة لرؤساء حكومات دول البنيولكس تكتسي بعدا سياسيا، ومن شأنها أن تعطي دفعا قويا لعلاقات التعاون والشراكة بين تونس ومجموعة البنيلوكس، مبرزا حرص تونس على توفير كامل الأسباب الكفيلة بإنجاحها.
كما استعرض الجانبان، وفق ذات البلاغ، أهم محاور هذه الزيارة ، وأكدا حرصهما على أن تفضي إلى نتائج ملموسة، بما يساعد على تعزيز جهود تونس الهادفة إلى النهوض باقتصادها وتحقيق التنمية ومواجهة التحديات الأمنية.
والبنيلوكس هو اتحاد اقتصادي كونته بلجيكا وهولندا ولوكسمبرج سنة 1948. واشتقت التسمية من المقاطع الأولى لأسماء هذه الدول باللغة اللاتينية. تم تأسيسه بغرض وضع سياسة موحدة للتجارة الخارجية وذلك بالسماح بحرية انسياب السلع والأيدي العاملة والخدمات ورأس المال بين الدول الثلاث.
وبحلول سنة 1965 تحرر مايزيد عن 95% من التجارة بين تلك الدول من كافة القيود. فبموجب اتفاقية البنيلوكس، تم تأسيس اتحاد اقتصادي سنة 1958 ، وبدأ الاتحاد عمله اعتبارًا من 1960 حيث أصبحت دول البنيلوكس بموجب الاتفاقية وحدة تجارية واحدة عند التعامل مع الدول الأخرى ، وأدى هذا التعاون إلى إنشاء أول سوق حر للأيدي العاملة.