رئيس الحكومة: إنتاج الفسفاط سجّل نسقا تصاعديا

أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، اليوم، بقصر باردو أن إنتاج الفسفاط، قد قارب خلال الأسبوع الماضي إنتاج سنة 2010، بعد أن سجل نسقا تصاعديا منذ شهر سبتمبر 2016 دون أن يقدم تفاصيل حول حجم الإنتاج.
واستعرض، الشاهد، في بيان الحكومة امام مجلس نواب الشعب، انجازات حكومته خلال الـ 84 يوما منذ تنصيبها، مشددا ان « استرجاع نسق إنتاج الفسفاط قد تم بفضل الحس الوطني لأهالي الحوض المنجمي وتحليهم بالمسؤولية الوطنية »
كما ابرز حرص الحكومة على أن يواكب استرجاع نسق إنتاج الفسفاط إجراءات من شانها دفع قطار التنمية بالجهة.
وأشار في هذا الصدد إلى مشروع المستشفى الجهوي الجديد في قفصة الذي سيتم تمويله بقيمة 150 مليون دينار، في إطار تحويل جزء من ديون تونس لدى فرنسا إلى مشاريع تنموية والذي تم الاتفاق بشأنه خلال زيارته إلى فرنسا متعهدا بان يتم الشروع في إنجاز، هذا المشروع، في الثلاثي الأول من سنة 2017.
كما تمكنت الحكومة، من استرجاع 8000 هكتار من الأراضي الدولية ومصادرة سلع بلغت قيمتها حوالي 120مليون دينار في إطار مقاومة التهريب فضلا عن اتخاذ إجراءات عاجلة في ما يتعلق بميناء رادس مكنت من خفض معدل عدد البواخر التي تنتظر الدخول إلى الميناء إلى الصفر مقابل 12 سابقا، على حد تعبيره.