خلال إشرافه على إحياء الذكرى الأولى لاستشهاد عناصر من الحرس الرئاسي : رئيس الجمهورية يشدد على أن مقاومة الإرهاب مسؤولية مشتركة

تولّى رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي اليوم الخميس 24 نوفمبر 2016 تدشين ساحة شهداء الأمن الرئاسي بثكنة قمرت في الذكرى الأولى للعملية الإرهابية الغادرة التي استهدفت حافلة أعوان الأمن الرئاسي بشارع محمد الخامس بالعاصمة مخلّفة 12 شهيدا.
و جدد رئيس الجمهورية في تصريح إعلامي الترحم على شهداء الوطن مشددا على ضرورة العمل المشترك لمقاومة الإرهاب .
كما ثمّن رئيس الدولة التقدّم الذي حققته تونس في المجال الأمني، داعيا جميع أفراد الشعب لمساندة المجهودات البطولية لقواتنا الأمنية والعسكرية في التصدي للإرهاب والذود على حرمة الوطن