تقرير: ولايات تونس 24 تفتقر لعوامل الجاذبية في مجال الاستثمار

كشف تقرير مركز الفكر والبحث الدولي « آي اي سي أي  » حول الجاذبية الجهوية 2016  » ان الـ 24 ولاية تونسية تفتقر الى عوامل الجاذبية في مجال الاستثمار ولا تقدم مناخا ملائما للأعمال، وذلك خلال ندوة صحفية نظمتها المؤسسة، يوم امس السبت 12 نوفمبر 2016، بمقر « دار المؤسسة » بالعاصمة.
و يقدم التقرير، الذي انجز على عينة تمثيلية تتكون من 539 مؤسسة منتصبة على الأراضي التونسية، فكرة حول مناخ الاستثمار المحلي، ويرتب الولايات الأكثر تنافسية في تونس في 6 قطاعات وهي الخدمات البلدية، والخدمات الغير بلدية، والشفافية و النفاذ الى المعلومة، والمقاربة التشاركية، والبنية الأساسية، والوضع الاجتماعي، وتوفر اليد العاملة.
وأوضح نائب رئيس المعهد العربي لأصحاب المؤسسات وليد بلحاج عمر ان « هذا التقرير يعد محاولة للتعريف بالعراقيل المتعددة التي يواجهها المستثمرون التونسيون والاجانب على غرار الاجراءات الادارية، والبنية الاساسية المتواضعة، و جودة الخدمات البلدية، و غياب اليد العاملة المؤهلة »، مشددا على صعوبة الحصول على المعلومات و الاحصائيات لدى الهياكل الجهوية.
من جهته، كشف الخبير كمال الغزواني ان « كل المعطيات تدل على ان الـ24 ولاية في تونس غير جاذبة للاستثمار ولا تشتمل على مناخ مرضي للأعمال »، موضحا ان « التحقيق يسند علامة من 1 (غير راض على الاطلاق) الى 10 (راض جدا) لكل قطاع ولم تتحصل فيه أي ولاية تونسية على المعدل (5 علامات).
و أجمع المتدخلون، خلال الندوة، على ان تحسن مناخ الاعمال على المستوى المحلي يبقى مرتبطا بحوكمة محلية رشيدة و بلامركزية الاصلاحات الادارية.
وللاشارة, فان « آي اي سي أي » هي مؤسسة دراسة وبحث (ثينك تانك) دولية تهتم بالإستجابة لحاجيات أصحاب المؤسسات، و تهدف الى دعم التواصل بينهم و توفير المعلومات المتنوعة حول الاقتصاد و تصور برامج تكوين لفائدة مستثمري المستقبل