المتشائمون أكثر عرضة للوفاة بأمراض القلب

إذا كنت من المتشائمين دائماً.. فلتنتبه ولتحاول تغيير نظرتك للحياة، لأن تشاؤمك يجعلك عرضة للوفاة المبكرة، الناتجة عن الإصابة بأمراض القلب، حسب دراسة حديثة وجد من خلالها باحثون فنلنديون أن الأشخاص المتفائلين من مرضى القلب وخاصة الذين يعانون من مشاكل في الشرايين التاجية أقل عرضة لخطر الوفاة المبكرة من نظرائهم المتشائمين من الحياة.
ووجد الباحثون في الدراسة النفسية والتي أجريت على أكثر من 2000 رجل وامرأة تتراوح أعمارهم بين 52-76 عاماً لمدة 11 سنة، أن 121 شخصاً لقوا حتفهم جراء أمراض قلبية خلال فترة المتابعة بسبب النظرة التشاؤمية التي كانت تسيطر عليهم.
وخلال الدراسة تم تحليل بيانات المشاركين بعد قياس مستويات التفاؤل والتشاؤم لديهم، وتقييم رؤيتهم للحياة وفق خلفية اجتماعية، اقتصادية ونفسية، ليتبين أن أفراد المجموعة الأكثر تشاؤماً من الثلاث مجموعات محل الدراسة هم الأكثر عرضة للوفاة بأمراض القلب بنسبة تقدر بـ 2.2 مرة عن نظرائهم المتفائلين والأقل تشاؤماً.
ومن جانبه، قال الدكتور ميكو بانكالاينن المشرف على الدراسة والتي نشرت نتائجها صحيفة « ديلي ميل »، إن التشاؤم له آثار سلبية كبيرة، بالإضافة إلى عوامل خطيرة أخرى مثل مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم والتدخين في التعرض للوفاة المبكرة بأمراض القلب.
يذكر أن الدراسة التي أجراها فريق من قسم الطب النفسي بمستشفى بيجات هام الوسطى بفنلندا، هي الأولى من نوعها حول ارتباط أمراض القلب بالتفاؤل والتشاؤم.
العربية