القصرين: الامن يستعمل الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين من اهالي ضحايا حادث خمودة

شهدت معتمدية فوسانة بولاية القصرين اليوم الثلاثاء 22 نوفمبر 2016 مواجهات بين مجموعة من الأمنيين وعدد من أهالي ضحايا حادث المرور بمنطقة خمودة, تم خلالها استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.
وقد قام عدد من أهالي ضحايا حادث خمودة بغلق الطريق احتجاجا على عدم تحصل الجرحى وأهالي الضحايا على تعويضات بعد الحادثة التي شهدتها الجهة في شهر اوت الماضي.