العياري: الأسبوع المقبل إستئناف مفاوضات القطاع الخاص

أعلن بلقاسم العياري، الأمين العام المساعد للإتحاد العام التونسي للشغل، اليوم الأحد، 20 نوفمبر 2016، أن المفاوضات الاجتماعية في القطاع الخاص ستستأنف خلال الأسبوع المقبل، منبها إلى أنه « في حال عدم استئناف هذه المفاوضات، فإن النقابيين سيعودون إلى النضالات في شكل إضرابات جهوية في كامل تراب الجمهورية ».
وأضاف العياري خلال اجتماع عام نقابي حاشد، انتظم اليوم، أمام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بالمنستير، بحضور نقابيين من ولايات المنستير وسوسة والمهدية، أنّ « بعض المعطيات تشير إلى أن المفاوضات ستعود من جديد، وهو ما يأمله الاتحاد العام التونسي للشغل، الذي يريد الحوار والتفاوض وإيجاد حلول، ويريد تحقيق الاستقرار الاجتماعي في البلاد وأن تكون العلاقات الاجتماعية متطورة »، مؤكدا استعداد الطرف النقابي لتقاسم الأعباء من أجل تونس، « ولكن ليس على حساب العملة ».