الصين تحذر ترامب بمبيعات « آيفون »

حذرت الصين الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب من الدخول في حرب تجارية معها، ما سيهدد العلاقات التجارية بين البلدين، ويؤثر على الصناعات الأميركية في الصين.
وقالت صحيفة جلوبال تايمز الحكومية الصينية أن مبيعات هواتف آيفون وغيرها من المنتجات مثل السيارات الأميركية ستعاني من انتكاسة في حال قام الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب ببدء حرب تجارية ضد الصين. حسب ما نقل موقع البوابة العربية للأخبار التقنية عنها.
وأضافت الصحيفة أن زيادة الرسوم الجمركية على المنتجات قد تؤدي إلى جعل التجارة بين الصين والولايات المتحدة مشلولة، وأن الحكومة الصينية سوف تستجيب حيال أي خطوة من هذا النوع بشكل مضاد.
وقالت الصحيفة في افتتاحية نشرت الأحد بأنه سيكون « من السذاجة » بمكان قيام الرئيس دونالد ترامب بمتابعة وعود حملته الانتخابية وتنفيذ زيادة التعرفة بنسبة 45 في المئة على الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة.
وقد استهدف ترامب الصين مراراً خلال حملته الانتخابية الرئاسية، وتعهد باتخاذ مواقف أكثر صرامة فيما يخص التجارة على أمل إحياء الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة.
ورفضت صحيفة جلوبال تايمز في افتتاحيتها فكرة أن بإمكان ترامب وحده تنفيذ زيادة التعرفة بنسبة 45 في المئة على الصادرات الصينية، على الرغم من أنها حذرت من أن أي إجراء مثل ذلك قد يؤدي إلى شلل التجارة بين البلدين.
وبحسب الصحيفة فإن الصين سوف تتخذ نهجاً مماثلاً، حيث ستعمل الدولة على « استبدال دفعة من أوامر طلب طائرات بوينغ الأميركية واستبدالها بطرازات إيرباص الأوروبية، وستعاني مبيعات السيارات الأميركية وهواتف آيفون في الصين من انتكاسة، وسوف توقف استيراد فول الصويا والذرة من الولايات المتحدة، كما يمكن للصين أيضاً الحد من عدد الطلاب الصينيين الذين يدرسون في الولايات المتحدة ».