الشاهد يؤكّد على أهميّة الحوار التّشاركي في إطار إصلاح منظومة المنشآت والمؤسسات العموميّة

تولّى رئيس الحكومة يوسف الشّاهد صباح اليوم بالضاحية الشماليّة بالعاصمة افتتاح أشغال النّدوة الوطنيّة حول استراتيجيّة تطوير وحوكمة المنشآت والمؤسّسات العموميّة، بحضور وزير الوظيفة العموميّة والحوكمة وعدد من أعضاء مجلس نواب الشّعب.
وأكد رئيس الحكومة أن حكومة الوحدة الوطنيّة جاءت للقيام بإصلاحات جوهرية وعميقة صلب المنشآت والمؤسسات العموميّة انطلاقا من قانون المالية لسنة 2017، مبرزا الصّبغة التشاركيّة للحوار حول هذا الملفّ وأهميّة إسهام جميع الأطراف المعنيّة ومكونات المجتمع المدني في تقديم المقترحات التي ستفضي إلى صياغة القرارات في هذا الشأن.
وذكر الشّاهد أنّ الندوة ستبحث في كيفيّة مساهمة المنشآت والمؤسسات العموميّة في تحريك الإقتصاد الوطني حتّى لا تكون عبئا عليه، وذلك عبر التّوظيف الإيجابي للطاقات والقدرات التي تحتكم عليها.