اسم إرهابي لمولود فرنسي يضع والديه في ورطة

أعربت بلدية نيس جنوبي فرنسا عن رفضها إطلاق زوجين مسلمين اسم إرهابي على مولودهما الجديد، مشيرة إلى أنها طلبت تدخل القضاء لمنع حدوث الأمر.
وحسب ما أوردت صحيفة « ذا صن » البريطانية السبت، فقد رفعت البلدية دعوى أمام محكمة لتعديل اسم « محمد نزار مراح » الذي أطلق على المولد الجديد في نوفمبر الحالي، ذلك أن الاسم يعود إلى منفذ الهجمات الدامية بمدينة تولوز عام 2012، وراح ضحيتها 7 فرنسيين.
وقالت البلدية في دعوتها إن الاسم قد يكون متعارضا مع مصلحة الطفل.
وسيحدد مدعي عام نيس ، ميشال بريتر إذا ما كان الزوجان المسلمان خرقا القانون ودعما الإرهاب من خلال هذا الاسم، كما سيحدد إذا كان الطفل سيحتفظ بالاسم أم لا.
سكاي نيوز