مجمع القطاع الخاص يؤكد تمسكه بانطلاق المفاوضات لسنتي 2017/2016

أكد مجمع القطاع الخاص في بلاغ اليوم الأربعاء 19 أكتوبر 2016 تمسكه بالانطلاق في المفاوضات لسنتي 2017/2016، محمّلا المسؤولية التامة في التأخير الحاصل في المفاوضات لتلكّؤ الأعراف وعدم تحمل الدولة مسؤوليتها في تطبيق القانون.
و أعلن المجمع تضامنه المطلق مع الوظيفة العمومية في نضالها من أجل الحصول على الزيادة في الأجور، مشدّدا على ضرورة انعقاد هيئة إدارية وطنية للنظر في مسألة المفاوضات.
و حمل الحكومة مسؤوليتها في تطبيق القانون ويحمل الأطراف الاجتماعية على الالتزام بالاتفاقات المبرمة خاصة بعد صدور الاتفاق الاطاري في الرائد الرسمي.
و عبر عن استعداده للدفاع عن حقوق عمال القطاع الخاص في المفاوضات الاجتماعية بجانبيها الترتيبي والمالي بكل الاشكال النضالية المشروعة.
كما أعلن عن بقاء مجمع القطاع الخاص في حالة انعقاد دائم ويؤكد ضرورة عقد هيئة ادارية وطنية للنظر في ملف المفاوضات الاجتماعية في هذا القطاع الحيوي.