آخر الأخبار :

وزارة الفلاحة: تسجيل فائض في حاجيات السوق من مادة الزقوقو لهذا الموسم

بمناسبة المولد النبوي الشريف، عملت وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري على توفير نحو 157 طن من مادة الزقوقو لتلبية حاجيات السوق من هذه المادة والمقدرة بـ 150 طن حسب إحصائيات وزارة التجارة، وبالتالي تم تسجيل فائض بـ 7 أطنان من الحاجيات الأساسية للزقوقو لهذا الموسم.
وتتوزع الكميات المتوفرة من مادة الزقوقو كالتالي :
– الكميات المخزنة المصرح بها بولاية سليانة : 97 طن
– الكميات المخزنة حسب مصادر وزارة التجارة بولاية بنزرت : 25 طن
– الكميات الممكن توفيرها قبل المولد النبوي الشريف من البيوعات المنجزة : 35 طن
وبالنسبة للموسم الحالي فقد انطلقت عملية الاستغلال منذ بداية شهر نوفمبر وستتواصل إلى موفى شهر أفريل المقبل. وقد أسفرت عملية البيع إلى غاية 23 نوفمبر 2017 على النتائج التالية :
المساحات المعروضة للبيع : 68209 هك تمكن من إنتاج قرابة 345 طن من حبوب الزقوقو
المساحات المباعة : 21212 هك تمكن من إنتاج قرابة 106 طن من حبوب الزقوقو
نسبة البيع : 31%
وبهدف تأمين تزويد السوق بمادة الزقوقو، حرصت وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري على تسهيل إجراءات نقل هذه المادة وتمكين التجار من ترويج منتوجهم في أحسن الظروف.
وللتذكير، تغطي غابات الصنوبر الحلبي حوالي 360 ألف هك موزعة على عدة ولايات من أهمها القصرين والكاف وسليانة وزغوان. وتقدر المساحات القابلة للاستغلال سنويا لإنتاج حبوب الزقوقو بـ 70 ألف هكتار تمكن من إنتاج حوالي 350 طن سنويا.
مع العلم أنه يتم التفويت في حق استغلال مادة الزقوقو عن طريق استشارات تنظم على مستوى الدوائر الغابية بالمندوبيات الجهوية للتنمية الفلاحية. حيث قدرت نسبة البيع خلال السنوات الأخيرة بـ 2 % من المساحات القابلة للاستغلال، ويرجع ذلك لصعوبة عملية الاستغلال التي تعتبر شاقة وبالتالي لا تستقطب عددا كبيرا من المستغلين حيث أن عددهم لا يتجاوز 70 مستغلا حاليا.

تعليقات الفيسبوك

الأكثر قراءة

الأحوال الجوية
22°
16°
الأربعاء
16°
الخميس

سبر الآراء

هل أنت مع إقالة وزير التربية ناجي جلول؟

النتائج

Loading ... Loading ...

تابعنا على الفايسبوك