آخر الأخبار :

الإمارات تسقط مروحية سعودية لاعتقادها بأنها صاروخ من “أنصار الله”

للمرة الأولى منذ دخولها في الخدمة، تمكنت منظومة الدفاع الجوي “بانتسير S1” الروسية العاملة في صفوف تشكيلات جيش الإمارات العربية المتحدة، من إسقاط مروحية سعودية، بحسب موقع “مينا ديفانس” الفرنسي.
وللعلم فإن حادثة إسقاط المروحية لم تكن في سوريا، حيث يعتبر هذا النظام من الدفاع الجوي داخل الخدمة ويقوم بدوره في حماية المجال الجوي، وإنما في اليمن، وضد مروحية “بلاك هوك UH 60” تابعة للجيش السعودي.
وفي التفاصيل، ذكر الموقع أن منظومة “بانتسير S1 ” العاملة في صفوف تشكيلات جيش الإمارات العربية المتحدة، قامت بالإطلاق على “بلاك هوك” سعودية في منطقة مأرب باليمن وذلك نتيجة خطاً في الاتصال أو التنسيق، ما أدى إلى مقتل كامل الطاقم المؤلف من 12 عسكرياً واختصاصياً سعودياً بحسب ما أكده بيان رسمي للجيش السعودي أمس. ولفت الموقع إلى أن البعض سوف يتسائل ويقول “لماذا يتم استخدام مثل هذه المنظومات الجوية المتطورة ضد ما يعرف بمجرد تمرد على الأرض؟”.
هناك إجابات منطقية مثل استخدام المدافع ذات معدل الرماية النارية العالية للوصول إلى الإشباع الناري على مواقع أرضية. أو لتعقب ومطاردة الطائرات بدون طيار التابعة لجماعة “أنصار اللـه”. وكشف “مينا ديفانس” عن أن وجود صواريح “سكود” أو “توشكا” في ترسانة “أنصار اللـه” يبرر بشكل طبيعي وجود نظام الدفاع الجوي “بانتسير” في مسرح العمليات.
وخلص الموقع إلى أن السؤال الحقيقي حول الأسباب التي قادت بطارية دفاع جوي لإسقاط طائرة صديقة تابعة لأحد الحلفاء يتمثل في أنه وخلال اللحظة التي كانت فيها المروحية السعودية تُحلق، فإن منظومة بانتسير التقطت هجوم لصاروخين باتجاه مأرب (مكان سقوط المروحية) وبالتالي فإن المروحية الصديقة علقت عن طريق الخطأ في شباك بانتسير الإماراتية وحدث ما حدث.

تعليقات الفيسبوك

الأكثر قراءة

الأحوال الجوية
33°
27°
الخميس
28°
الجمعة

سبر الآراء

هل أنت مع إقالة وزير التربية ناجي جلول؟

النتائج

Loading ... Loading ...

تابعنا على الفايسبوك